متابعة
Follow
مشاركة
Sharing
» الرئيسية
» صحف سعودية
» صحف عربية (Ar)
» تحويل التاريخ
» صحف مصرية
» صحف أجنبية (En)
» احسب عمرك
» أدعية عظيمة
» مواقع رياضة Sport
» أذكار الصـبـاح
دليل صح .. s77.com
» روابط FreeGame
دليل صح .. s77.com
» تويتر Twitter
دليل صح .. s77.com
» ثقافة جنسية Sex
» أذكار الـمسـاء
» السيرة النبـوية
» جافا JavaApp
» روابط ShortURLs
» ثقافة إسلامية
دليل صح .. s77.com
» ثقافة طـبية
دليل صح .. s77.com
» برامج FreeSoft
دليل صح .. s77.com
» للتواصل Contact
المتَعال
قال تعالى : عالم الغيب والشهادة الكبير المتعال {9} (سورة الرعد)
هو البالغ في العلو، المتعالي بوجوب وجوده، رفيع الدرجات ذو العرش، وقيل المتعال: معناه المرتفع في كبريائه وعظمته، وعلا مجده عن كل ما يدرك، أو يفهم من أوصاف خلقه. فكل من أسمائه المجيد والعلي والعظيم والكبير والمتعالي، يدخل في الذي يليه بمعناه طردا أو عكساً، فهو العظيم في مجده، والمجيد في عظمته، والعظيم المجيد العلي في كبريائه، وهو تعالى المتعالي في ذلك كله.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: بئس العبد عبد تخيل واختال، ونسى الكبير المتعالي

وقد ذكر المتعال سبحانه مرة واحدة في ..
الكتاب العظيم في الآية التاسعة من سورة الرعد : عالم الغيب والشهادة الكبير المتعال{9} (سورة الرعد)
والمتعالي هو فوق كل فوق، وفوق كل إبداع، وفوق كل خلق، والمتعالي في أمره، فأمره فيه مصلحة العباد، والمتعالي في أمره، فأمره فيه مصلحة العباد، والمتعالي في نهيه لمنع الفساد، والمتعالي في خلقه تبارك الله احسن الخالقين. المتعالي في رزقه، يقول الحق سبحانه وتعالى: وقدر فيها أقواتها .. {10} (سورة فصلت)

وقال تعالى : ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثيرٍ ممن خلقنا تفضيلاً  {70} (سورة الإسراء)
والمتعالي هو الرفيع في ذاته، الرفيع في صفاته، الرفيع في عطائه، الرفيع في كبريائه وعظمته. والمتعالي يسقط أمامه كل كبير، ويتلاشى أمامه كل عظيم، ويتناهى عنده كل ملك؛ لأنه ملك الملوك ومالك الملكوت، وهي الحي الذي لا يموت، فهو الكبير لا كبير سواه، وهو العظيم لا عظيم معه، والمتعالي هو المقام الذي لا يليق إلا بذاته، فليس هناك متعال يوصف بهذا الاسم؛ لأنه لا وجود له على الحقيقة سواه.
إذن: المرجع إليه في حركات الكون السارية في الوجود، وحياة الحياة المتحركة في الكون المكنون. ولم نسمع في تراثنا القديم أن إنساناً سمى المتعالي، فهو اسم محفوظ باسم الله؛ لأنه يعلم المنظور والمخفي من عالم الشهادة وعالم الغيب، ولا يظهر الغيب إلا بتوقيت.
قال تعالى : ذلك تقدير العزيز العليم 96 {} (سورة الأتعام) .

أسماء الله الحسنى
دليل صح .. s77.com
جميع الحقوق ( غير ) محفوظة 2003 - 2015 © موقع صح

(Un) Copyright 2003 - 2015

لمراسلة صح .. To Contact Us
للتواصل Contact Us